PACA

التوقيع على اتفاقية النقل الجوي بين السلطنة والجمهورية التشيكية

25 March 2019
التوقيع على اتفاقية النقل الجوي بين السلطنة والجمهورية التشيكية

وقّعت الهيئة العامة للطيران المدني اليوم الإثنين الموافق 25 مارس 2019م في مقر مجلس الدولة بالعاصمة مسقط على اتفاقية النقل الجوي بين السلطنة والجمهورية التشيكية، وقد وقع الاتفاقية من الجانب العُماني سعادة د. محمد بن ناصر بن علي الزعابي – الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للطيران المدني، ومن الجانب التشيكي سعادة سفير الجمهورية التشيكية جوراج كودلكا .

تقوم اتفاقية النقل الجوي التي تم التوقيع عليها اليوم على أسس ومبادئ الأجواء المفتوحة مما يسمح لشركات الطيران التابعة لكلا البلدين بتشغيل أي عدد من الرحلات بين مطارات السلطنة والجمهورية التشيكية عبر أية نقاط وسطية ونقاط فيما وراء البلدين، الأمر الذي يتيح للناقلين الوطنيين للسلطنة (الطيران العماني وطيران السلام) مد شبكتيهما التشغيليتين إلى الجمهورية التشيكية، بالإضافة إلى جذب شركات الطيران التشيكية لتشغيل رحلات مباشرة إلى السلطنة أو عبر تبادل الرموز مع ناقلات دول أخرى، حيث تسمح هذه الاتفاقية لشركات الطيران التابعة للبلدين بإقامة علاقات تعاونية لتبادل الرموز المشتركة مع ناقلات أحد البلدين وكذلك مع ناقلات أي بلدٍ آخر.

هذا وتحتوي الاتفاقية على ( 26) مادة لتنظيم الأمور الفنية والتشغيلية بالإضافة الى ملحق خاص بجدول الطرق الجوية بين البلدين.

الجدير بالذكر، أن السلطنة ترتبط حالياً باتفاقيات ثنائية مماثلة في مجال تنظيم خدمات النقل الجوي مع أكثر من (100) دولة من دول العالم لتنظيم تشغيل شركات الطيران بين السلطنة وتلك الدول، وتسعى الهيئة إلى زيادة حقوق النقل الجوي بين السلطنة ومختلف دول العالم.


قيم المحتوى